وَلَوْ كُنْتُ أَعْلَمُ الْغَيْبَ لَاسْتَكْثَرْتُ مِنَ الْخَيْرِ وَمَا مَسَّنِيَ السُّوءُ

Friday, January 30, 2009

Flash Back

أكملت مدونتي عامها الثاني منذ شهر تقريبا...ولانني كنت خارج البلاد وحدود الزمن والحياة لم اكن رائق المزاج الي ذلك الحد الذي يدفعني للاحتفال في الوقت الذي كانت رأسي اشبه بمعرض الخزف الصيني الذي دخله ثور..علي اية حال ورغم اني لم اعلن بعد حالة الاحتفال الا انني قررت ان اعيد لقطات من تدويناتي التي كتبتها خلال عامين
ولأن الامر بدا سهلا عندما كان فكرة اثبتت صعوبتها حين انتقلت الي حيز التنفيذ -خمسة وتسعون تدوينة ليس بالرقم الهين-فقد وجدت ان انسب حل هو عمل فلاش باك للتدوينات التي كتبت في شهر يناير ثم فبراير...وهكذا
قمة الهمجية...مش ممكن يكون في همجية بالمنظر ده..تكسير زجاج من الشبابيك..شباب بيكسر مصابيح نيون في الشارع..لا وزعلانين ان الشرطة مانعاهم!!..جايز انا مش عارف اوصفلك المنظر كويس عشان ده ميتقالش..لكن ممكن لقطات سريعة تقربلك الموقف. راجل كبير شرطة بيقول انا خايف عليكم ...شباب بيجري..زعيق..واحد واقف بيصور بالموبايل..زجاج بيتحدف..واحد بيجري مع اصحابه ويقول"حكومة حكومة"..واحد بيسال امين شرطة طب نروح منين؟..كوردون ادام بنك بيقع..شباب بيجري من رصيف لرصيف خايف يقع عليه زجاج...يلا يا ولاد ال..مش حتمسكونا...عربيات بتجري خايفة يقع عليها اي حاجة..واحد بيكلم واحد في الموبايل..خلاص حستناك عند محطة البنزين
9-1-2007
اللي خلاني اتكلم في الموضوع ده مشكلة كبيرة مقابلاني اليومين دول...بسهر كتير وانام متأخر ومش بعرف اصحي للشغل بدري..ولو صحيت بيبقي بالعافية..محدش عنده حل....؟
و...اكيد اكيد - ان شاء الله - للحديث بقية
11-1-2007
وكأنهم جميعا يحملون مصر ذلك الجميل الخالد ..نحن قادرون علي حمايتكم ولابد لكم من دفع الثمن..اتاوة حقيرة..مثلهم مثل رجال الجيش الذين يحملون مصر ذلك الجميل الخالد -بدوننا لما قامت الثورة ولاصبحتم محتلين تعيشون حتي الان تحت نير الملك والاحتلال - نحن من اعطيناهم ذلك الحق المغتصب المكتسب بوضع اليد..نحن من نهابهم وهم لايستحقون تلك الهيبه المزعومة..ربما احترم طبيبا يحمل حقيبته في الرابعة فجرا لينقذ مريض..مهندسا يقف في الصحراء القاحلة ليبني ..فلاحا يزرع..لكني لن احترم ابدا ضابط شرطة يعذب مواطنا في قسم الشرطة بغرض او بدون غرض
12-1-2007
طبعا مقدرش اقول انا وعلي الالفي ..حبيبي..اصحاب قد ايه بالرغم من خلافاتنا المتعددة..هو شايفني واحد معندوش لا قلب ولا احساس وبرمي كلام زي الطوب ..بس والله للمصلحة...لكن غير النقطة الصغيرة دي احنا فعلا اصحاب جدا ومن زمان..ليه انا بقول كدة؟..مش عارف..ربما لان الحاجة الكويسة اعتقد الوحيدة -غير ان صوته حلو- اللي عملها هي انه عرفني علي عالم المدونات ده..فعلا عالم محترم وراقي وكله صدق..اكيد كله صدق لان كل واحد بيقول اللي جواه..دي الحاجة الوحيدة اللي مفيهاش اي شبهة ادعاء..يعني مثلا مش شات غرضه التعارف وبالتالي "انا مهندس عصام32سنة مهندس كمبيوتر" وهو اساسا واد16سنة في ثانوي عام..هنا مفيش كدب..واللي يكدب في مدونته يبقي انسا ن مريض...اكيد مريض..لان الكدب من غير غرض يبقي مرض..يعني الواحد
بيكدب عشان يبرر..يحكي..يجمل صورته..لكن لما يكدب عشان مجرد الكدب يبقي مريض..ولا ايه
13-1-2007
فكر جيدا للحظات قبل الاجابة.. ما اقصده واضح ولا يحتمل ان تفكر بأي طريقة اخري..
هل تمنيت الا تحمل ملامحك اثار اخطائك؟..من منا لم يخطئ في حياته خطأ كبيرا سبب جرحا لانسان ربما عرفه وربما لم يعرفه؟..هل انت واثق من نقاء سريرتك؟..ألم تتمني يوما لو عاد بك الزمن الي الوراء ففعلت كذا وكذا..ربما اعتذرت لفلان..ربما اخذت قرارا خاطئا فتتراجع عنه..ربما ندمت علي علاقة ما..ألم تنظر يوما الي شخص ما نظرة المته..كلمته كلاما جارحا..ضغطت عضلات فكيك من الغضب..زممت شفتيك في قسوة.؟
ربما حدث هذا وربما لم يحدث..ولكنك ستظل دائما تتساءل..ألا اتمني ان احظي بتلك الفرصة التي حظي بها دوريان جراي؟
14-1-2007
شوية ييجي يقولك..علي فكرة كدة غلط..المفروض تعمل كذا وكذا..أمال الخطبة العصماء اللي قالهالك من شوية دي ايه؟..رد عليه..قوله ..معلش ده شغلي يقولك "ياسيدي لاخاب من استشار..واسمع من هنا وارمي من الناحيى التانية لو كنت غلطان ...!!" بس شفت بقي سهلة اذاي؟
الله يرحمها جدتي كانت دايما تقولي "اللي ع الشط عوام..", شوف اي ماتش كورة أكيد الكلمة دي اتقالت"ماهو اصله مدرب حمار كان المفروض يهجم بـ 3 ويخلي حمادة راس حربه "..صح؟
أكتر من كدة؟.."ياعم دكاترة مين هم بيفهو حاجة؟ المثل بيقولك اسأل مجرب ولا تسأل طبيب عارف ليه..عشان بهايم مش بيهمهم الا الفزيته وبس"..مع الاعتذار للأطباء
21-1-2007
سيقولون :جئناك كي تحقن الدم
..جئناك . كن - يا أمير - الحكم
سيقولون :ها نحن أبناء عم.
قل لهم : إنهم لم يراعوا العمومة فيمن هلك
واغرس السيفَ في جبهة الصحراء
إلى أن يجيب العدم
إنني كنت لك
فارسًا،
وأخًا،
وأبًا،
ومَلِك
24-1-2007
ألا تكون أنا ..فهذا جيد لانك بهذا انسان طبيعي سوي يعيش علي هذا الكوكب ويتنفس هواءه..لن تشعر بانك مقيد بقيود ثقيلة من الغربة وعدم التأقلم..الا تكون انا هذا جيد لانني لا انتمي الي هذا العالم المعقد..ككائن من كوكب اخر مطالب بان يعيش في هذا العالم العجيب عاجزا عن التـأقلم...يهتف من حوله تأقلم يا احمق فلن تجد عالما اخر لتعيش فيه لكنك تعلم جيدا انك لن تستطيع التأقلم مهما حاولوا..ومهما حاولت
26-1-2007
انهم عديدون...كثيرون...يملأون حياتك الصاخبة فيزيدوها صخبا..وكلما هدأت يزيدوها صخبا..وكلما دفنت ما فعلوه في اعمق اعماق اعماقك تجد مالابد وان يوقظه..وكلما حاولت ان تنسي تجد تلك المرارة مازالت بداخلك...تدرك ان الصخب الذي يحيطك انما ينبع من داخلك...ترتفع حدة الصراع بينك و..وبينك...ترفع راسك لتأخذ نفسا عميقا...تحاول ان تكمل حياتك وان تلحق بقطارك...تعدو تعدو حتي تنقطع انفاسك...فقط لتجد ان هناك الكثير ممن تقابلهم كل يوم يحاولون جاهدين الا تلحق بذلك القطار الذي لا ينتظر احدا...كل منهم انت محور حياته..يفكر في كل لحظة كيف يحيل حياتك جحيما
تظل تتمني ان يختفي هؤلاء جميعا ...فلا يختفون
4-1-2008
ذات مرة كان صبيا وقد جلس علي كثيب رملي اصفر يملأ بالرمال غربالا لأن ابن عما قاسيا قال له لو ملأت هذا الغربال بالرمال فسوف اعطيك قرشا..وكذا قضي الوقت يملأ الغربال ويملأ الغربال لكن الرمال كانت تتسرب من الاسفل بلا توقف
يداه منهكتان..والرمال حارقة..والدموع تسيل علي خديه
وقد خطر له انه لو أسرع فلربما استطاع ان يملأ الغربال
19-1-2008
تكاد تصرخ باكية حين تري الظلام من حولها ثم تري اسمه علي هاتفها المحمول فتهدأ قليلا وتقرأ المعوذتين ثم تعود لفراشها في نوم عميق بلا احلام
ولأنه يحبها بجنون فقد لام نفسه أكثر من مرة حين علم بذلك الكابوس...كيف يمكن ان يكون بهذه القسوة ويتركها في احلامها وحيدة؟؟
كابوس
21-1-2008
وحد اسمه مش مهم اسمي دخل ع الشات بوكس وقال
وافتكر ان فى ناس كتيييييييييييير اوى بتعزك ويمكن بتاخدك قدوه ليها واتعلمت منك حاجات كتير اوى افتكر اصحابك ووالدك ووالدتك
اللى مستعدين يضحوا باى حاجه فى سبيل اسعادك وفرحك بذمتك حد يبقى عنده كل دول ويستسلم للحزن كده؟
26-1-2008
يأتي احدهم فيخبرك بينما انت غارق في بحار من اللوحات والحسابات ..تتنهد في ضيق بينما تسمعه مجبرا..يود لو يجعلك تقسم بان تبدي اسمي علامات الدهشة كانما هي مرتك الاولي التي تسمع فيها هذا الشئ فتقاطعه في ملل بانك لا تجيد فن الاندهاش
19-1-2009

6 comments:

حنان سعيد said...

ل سنه وانت ومدونتك دايما بخير
ويرب عقبال 95 مليون تدوينه
وبجد تدوناتك كلها قيمه جداا جداا
تحياتي لك
وسعيده جدااا اني اول تعليق

maha said...

سلام عليك يا احمد
بحب اوي موضوع الفلاش باك
بحس ان مش بس بعيد كلام قريته قبل كده ..بس كمان بفتكر الاحداث اللي كانت اثناء البوست ..الكلام الي اتقال عليها ..الكومنتات ...الصورة بتاعة البوست ..و لما توصل كمان لبوست كان عن رواية او احداث سياسية زي الدستور او زي اول بوست انت كتبته عن الاحتفال براس السنة في بور سعيد بتكسير الازاز
او زي "كريشندو "لما كان فيه موسيقي الفيلم و بوست الفرح او كمان بوست القصص اللي بتكون علي اجزاء ..
كل ده بيدي البوست رونق مختلف
..
حاليا فتحت لينك لقصة كابوس ..جميلة اوي ..فاكراها اوي ..
فكرة جميلة و منتظرة بقية الشهور
...
يااااااااااه
ده فيه بوستات كتييرة لسه هنفتكرها
:)
بانتظارها كلها
سلام
مها

esraa said...

كل سنة وانت والبلوج طيبين
قلت اجي احجز المكان
لما اروح اقرأ بقي

lyssandra said...

عيد ميلاد سعيد للمدونة

أمنيات طيبة بإزدهار

خليها ترجع تاني زي الأول يا أحمد

:)

أحمد عيسي said...

يااااااااااااه
بقالي كتير جدا مردتش علي تعليقات

حنان سعيد:ربنا يخليكي علي رايك وعقبال ال95مليون تدوينة تكوني منوراني فيهم

مها:يمكن عشان انتي متابعة من زمان عارفه التدوينات فيها ايه وبتراجعيها معايا
ربنا يسها ومزهقش بقي انتي عارفاني من ايام يتبع اللي بنسي اكملها
هههه

اسراء:وانتي طيبة
وحلوة حكاية حجزتي مكان دي مستني رايك بقي لما تقري

ليس:ححاول يا ليساندر وربنا يسهل
وانتي طيبة

maha said...

سلام عليك يا احمد
كل سنة و انت طيب:)
اول واحد تكتبها هنا :)
هيييييييييييييييه
فين التورتة بقي ؟
شوكلاته لو سمحت :)
يا رب دايا بالف خير يا احمد
....
..............
سلام
مها